1. العملة العالمية تفقد قيمتها:

في وقتنا الحالي، تتم تجارة الذهب في أسواق متعددة في العالم. وفي كل وقت من الليل أو النهار، و أسعار الذهب العالمية يتم تحديدها في اثنين من أكثر الأسواق أهمية بين أسواق الذهب كافة. وهما سوق لندن وسوق نيويورك بلا شك.

علي مدار تاريخ الذهب كمعدن نفيس و اقتصادي تعودنا أن أسعاره تزداد كثيراً في حالات الضمور الاقتصادي في الدول الصناعية المتقدمة الكبرى، مما يدفع البنوك المركزية في هذه الدول إلي اتخاذ قرارات لتقليل أسعار الفائدة علي عملاتها، فالدولار الأمريكي كمثال، كونه العملة التجارية الرئيسة في العالم، يمكننا ملاحظة ارتفاع أسعار الذهب لدى تدهور أسعار صرف الدولار لتعويض هذا الانخفاض، و يحدث الأمر نفسه عند زيادة

الأسعار الآجلة للذهب، ذكرنا أهم الخيارات التقليدية للاستثمار في الذهب في مقالات سابقة ، والتي يعد من أهمها وأكثرها شهرة: أسهم مناجم الذهب والعملات الذهبية والسبائك. وتعد أيضاً العقود الآجلة للذهب من أدوات التداول الهامة والمفيدة وذات قيمة كبيرة بالنسبة لمتداولي المعادن وبالنسبة للإجراءات التجارية.

إن الأساليب المستخدمة في استخلاص و انتاج الذهب تتنوع بتنوع المواد المترسبة. وتتم عمليات تعدين الذهب على خطوتين أساسيتين هما:
1- إيجاد الصخور التي تحتوي على الذهب الخام
2- انتزاع الذهب وفصله من تراب الذهب الخام

حيث تعمل الإيصالات كصكوك ملكية من الممكن أن تنتقل من طرف إلى آخر إلا أن حاملها يدفع تكاليف التخزين، وتبقي تلك الإيصالات غالباً مع شركة الوساطة التي تلعب دور الوسيط في إجراء عملية التداول، ونادراً جداً ما يحتفظ الأشخاص بها فالتجار يعتبرونها كتداول الأسهم والسندات فهم لا يتطلعون إلى اقتنائها بل يتطلعون إلى جني الأرباح من ورائها.

العلاقة بين الذهب المخزن وتقلبات الأسعار

Pages